الأقصى ينادي بلال,, بقـــــــــــــلم : صالح إبراهيم الصرفندي ,, مجـــــــلة غـــــــرام اليــاســـــــــــمين

الأقصى ينادي بلال
.
كبروا الله أكبر الله أكبر وعطروا الأقصى بصوت
الأذان
كبروا الله أكبر الله أكبر في المساجد والجبال
والوديان
اجعلوا الأذان في طابور الصباح شعارا يردده الكبار
والغلمان
اغرسوا في عقولهم أن المؤذن أطول أعناقا ومغفرة من
الريان
أعيدوا لنا أمجاد عمر وبلال واسمعونا أعذب
الألحان
منعوا الأذان ولم يدركوا أن الجبال تسبح بالوحدانية مع
الوديان
لو يدركوا أن الخلائق تسبح مع الأوراق والأشجار
والأغصان
حتى الأسماك في البحر تشهد بأن الله أكبر القوي
المنان
وهل يستطيع بنو صهيون منع الطيور في السماء
والحيتان
الله أكبر الله أكبر كبري يا قدس كبري يا كل عواصم
البلدان
كبروا يا مسلمون في متاجركم في مقار أعمالكم كبروا في كل
مكان
كفانا شرذمة كفانا شقاق كفانا انقسام
وخذلان
صموا آذانهم بالله أكبر في الجليل في نابلس في النقب وفي
سلوان
أسمعوهم حروف الضاد في غزة هاشم وفي رفح حتى
عبسان
وجنود الله معكم يا مرابطين ألم ترو التهام
النيران
الله قادر أن يحرقهم الله أكبر على كل من ظلم
وخان
بنو صهيون لا عهد لهم ولا ذمة ولا
أمان
اتحدوا يا مسلمون فقد آن
الأوان
شاعر فلسطين صالح إبراهيم الصرفندي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*