دعيني افترش عينيك,, بقـــــــــــــلم : صلاح الطميزي ,, مجـــــــلة غـــــــرام اليــاســـــــــــمين

دعيني افترش عينيك
فقد التحفت جمال الحب
واعتنقت ديانة اشواقي
منذ تربعت على صفو الحكايات
فتغنت بوصفي الأساطير
ورسمت الصبر … للصبر
هناك …….
……عدة مرات
والعمر…. رسالة أخرى
لسيدتي ………
أعيد صياغتها من جديد
العيش … حلم تبعثره الايام
والفكر …. زهرة ماتت
……… بلا مأوى
والأمل يقتله اللئام
يمر العمر وقد حلمت
ببعض النور
…. لم يأتي
فظل الليل معتمرا غربة
العائدين ……..
الكل يستفيق من سباته
بل الكل نيام ……
البعض يروي قصتي
والبعض غادر الأيام
هنا بكيت …….
طفولتي
أيام صباي والحنين
هنا يحدثني الشجن
وهنا لتزمت بعودتي
منذ اخرجنا مرغمين
معذرة …….
فانا لا زلت أذكر تنهيدات
امي
لا زال يؤلمني الانين
فهناك كانت الذكريات
هناك ماتت الحكايات
وانا لازلت منتظرا
قدوم الفجر
لابدأ بعضا من ساعات العمر
في حضرة العابرين
لماذا تستغربين ….؟؟؟
أوتعرفين …… ؟؟؟؟
افنيت العمر من هجر الى هجر
تمر الأيام ……. تعاتبني السنين
وانت ……….
……. لماذا لا تسكنين …؟؟؟
فقد واجهت بين السطر اوهامي
ومن عينيك قد يأتيني
إلهامي
فيخرج صمتي المعروف
ليرفض نهجه المألوف
ويحكي عند ذاك الباب
عن حب
رماه الدهر
فضاع الشام بين الدمع
…………..ونار العمر
بالله عليك ……
لماذا تستغربين ….؟؟؟!!
بقلم الشاعر صلاح الطميزي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*