الدراما وعصر النهضة,, بقـــــــــــــلم : رشيد بومالي ,, مجـــــــلة غـــــــرام اليــاســـــــــــمين

الدراما وعصر النهضة ..ليس سراباً :
لطالما أغرمت بعصر النهضة
عصر أخرج أوروبا
من عصر الظلمات
وحرب المائة عام ،
تأثرت ب “دانتي”
لأنه كتب نهضة شعب بكامله
ومات الرجل دونما دراية له
بما فعل في قادم الأيام ،
الآن في نفقنا العربي
هل يعقل بأن تصبح أقلام بعضنا
مسؤولة عن قيامتنا
ولو بعد حين؟؟؟،
يبدو السؤال ساذجا
خاصة مع الانحدار التعبيري
المنقطع النظير
في كثير من الأعمال
التي استنزفت الأزمة
وعبرت عن إفلاس الأقلام
باستعارتها لنصوص عالمية
لا تمت لواقعنا بصلة ….
ومابين رأس المال المحرك
للحبر الباهت
وبين انشطار وانقسام
لانهاية للتوصيف….
أحاول جاهدا ألا أبدو
كمن يكيل مديحا
رغم انحيازي لأصحاب القلم
الذي ينتج عن فكر ،
وأعترف بأن احمرار حبري
يجعلني منحازا
لأصحاب الحرف المتكئ
على فكر نظيف
هم وحدهم القادرون على التأثير
و النص الجيد
قادر على صنع المعجزات ،
من يشك بكلامي
فليعيد قراءة عصر النهضة
وليبدأ بالكوميديا الالهية لدانتي
ليفهم كيفية الخروج من الجحيم
بثبات المنتصرين….
رشيد بومالي
المغرب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*