عُيونك وَجع يملأنى,, بقـــــــــــــلم : جهاد نوار ,, مجـــــــلة غـــــــرام اليــاســـــــــــمين

عُيونك وَجع يملأنى
——–
عيونك وجع
———
حبيبى…
حبيبتك تشتاقك!

تشتاق
لهفتك المفقودة
بسهم البعد

تفتقد حنانا
مأسورا أرقها السهد

تفتقد أيادٍ ضمتها
و أيقظها الوجد

تتألم شوقا و تنادى
أقبل بالود

ففؤادى ( تَوَلهْ) و النبض
يَذروه الصد

و دمائى باتت تتجمد
أوقفها البرد

بردٌ يغزونا بأطيافه
لا أسمع رد

يا حبيباً يسكن أعماقى
كعطورِ الورد

عبقٌ بشذاه يؤنسنى
كموجٍ يرتد

هل تًُتُقن فن التغريد
أم فن الصمت؟

عجبا لحديثٍ من زمن
ألجَمه القيد!!

و بحور الهمس الهادرة
جذر بلا مد

أين ليالينا الدافئة..؟!
أين أمانينا السامقة!!

إطلالة شوق ساحرة
كما الفَرقَد

أين الأحلام المخبوءة
فى كفِ اليد ؟؟

عبث الأقدار يعاندنا
و يلوح( كَمَد)

مِحَنُ الأيام تُعانقنى
تُردينى كعبد

و تُجَدد فىّ الألام
ليتها تهمد

كم بِتُ ًأُوارى خَيباتى
بسؤدد أجرد

و أُلملم دمعا يتربص
خداَ مُفرد

مصلوب حُلم يَجمعنا
على ساق وتد

و عيونك وجع يملأنى
و تُقيم الحد
—–
بعض المفردات
تَوَله:من الله
كَمَد: من مات كمدا اى هما و حزنا

ابيات بقافية الدال
جاردى انا
بقلمى
جهاد نوار gardiana elnil

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*