رأفت الهجان,, بقـــــــــــــلم : جمعه عبد المتعم يونس ,, مجـــــــلة غـــــــرام اليــاســـــــــــمين

رأفت الهجان …..*
………………….
أديت …..فأبليت ….
وأنتذعت …
عواطف الشجن والحنين…
فرميت …وما رميت …
…..وأبحرت ….
إلى المجهول ….
بكل جسارة ..مافزعت ….
ومزقت أشرعة الخوف ………فأغرقت
ورحم ميلادك الأول ….وذكريات الصبا …تركت …
.وما بكيت
تنام على عين ….وعين الوطن ساهرة أبدا َ………
…ما أطرفت ..
وكيف ينام وطن الأحرار ..؟
كم أسم صار لك …
وأسمك الأول … أبدا ً
ما فرطت…
أيها النجم الذى تلألأ فى سماء الوطن….
وما غربت…
حتى أنتصرت…
دع عنك الآن كل الأسماء .. …
تعال إلى هنا يا أنت …
لحضن الكنانة وشعبها ….
أيها الهجان …الهمام …الفدائى…
المغامر …المقامر. بروحك وجسدك ..
حتى الموت …*
دع عنك كل جوازات السفر التي ..
……….حملت ..
دع عنك كل المواني …
ومدن الترحال التى إليها…….
………… إرتحلت …
دع الأرصفة هناك تشتاقك……
والحسنوات تبكي غيابك ……..
دع عنك معطفك الإيطالي……..
ودعنى أرى……….
وجهك المشرق…
الذى طالما بالأفراح والاحزان ..
…….أقتسمت……….
الذى أتسم بالحذر والخوف …والثبات .والقسم …
.وما فرطت ..
دعنى آراك هنا مرة أخُرى…..
فى السيدة زينب…
أو الحسين …..
فأنت فارس جاد به القدر يوما ً ..
…كما جاد بكل الفرسان …
………..أمثالك في كل عصر ……………
……………………………….
بقلم // جمعه عبد المتعم يونس //
6 أكتوبر 2003
مصر العربية
*اشارات ..
• رافت على سليمان الهجان ..شهرته رافت الهجان …دربته المخابرات المصرية …وزرعته فى قلب تل ابيب على انه شاب يهودى ..واستمر يمد المخابرات بكل المعلومات المهمة
منذ عام 1956 حتى اعتزاله عام 1974يعد نصر اكتوبر
• تم عمل دراما تلفزيونية بأسم رافت الهجان على 3 اجزاء .
مشاهدتى للمسلسل ..وقراءة الرواية ..هى التى أوحت لى بتلك الكلمات .البسيطة …………..جمعه يونس …

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*