أنا وهَمُّ قَومي والليلُ والقمرُ,, بقـــــــــــــلم : محمد وهيب علام ,, مجـــــــلة غـــــــرام اليــاســـــــــــمين

………أنا وهَمُّ قَومي والليلُ والقمرُ ( من وزنِ البسيطِ)
يا أيها الليلُ ! بلْ يا أيها القمرُ!
ماذا دهى العُرْبَ حتّى مسّهم ضرَرُ؟
قد آنسوا الموتَ في ليلاءَ مُظلِمةٍ
وغابَ عنهمْ نتاجُ العقلِ واندحروا
همْ نوَّموا الكهفَ حتى ما يحسُّ بهمْ
وانتابَهمْ مِيتَةٌ ما بعدَها خبَرُ
الكلُّ بالكلِّ مشغولٌ بلا نظرٍ
إلى العواقبِ ، لا حسٌّ ولا خفَرُ
كلُّ المآسي تجوبُ الساحَ في وطني
فلا نجومٌ ولا ضوءٌ ولا سمَِرُ
فاللهُ يستُرُهمْ من شرِّ مَخمَصةٍ
واللهُ يَهديهِمُ إنْ همْ قدِ اصطَبروا
في ٢٠١٨/١١/٢ ( بقلمِ: محمد وهيب علام)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*