وافق شن طبقة,, بقـــــــــــــلم : صالح راشد ,, مجـــــــلة غـــــــرام اليــاســـــــــــمين

(..وافق شن طبقة.. )

هل انتصرت هاء الهرعلى هاء الهزبر أم منيتا بالهزيمة

معا في لعبة الكراسي على العروش الخاوية ففي زمن
الإدمان. على الهراء والهروين. ذابت الفروق

الديمقراطية بين المواء والزئير. تكنلوجيا بشهادة

الهمر..والهرر فأصبحت. الحشودالسبعينية اضحوكة

الشليمي. ونتيناهو..هوهوهوووووووووووووووهو

المحللين في حائط المبكى بسخرية وتهكم ولوج.

المصالح الدوليةباب المندب. وخروج المياه الأقليمية

فيه عن الخدمة الوطنيةابان احتساء اسطورة الموكا

بفنجاني سجاح كروز وتوماهوك …على متن الفرقاطة

الكوشة المصممة. على ششششششششششششششش

شاكلة وغراررررررر. رررررررررررررررررر. رررررررررر

حدوة فرس سراقة بن مالك.. فالشيخ عثمان في خلي

عدن صب (الأجهوة) * غيرمكترث بجودي سام بن

نوح الراسية ظمئي العراقة القحطانية. بين

المجدوالتأريخ.. فالمعالم. لاتعد. ولاتحصى عن وفي

المتحف المفتوح…حيث تساقطت الأوسمة والنياش

على أكتاف واعناق تدشين المراسم. جشعا من قبل

أكلة الاكف والاكتاف..وسفكت الكفاءة مدى الإخفاق الذريع

تداخلت. الجوقة. في زمن. الصمت الدولي المريب حيال:

مايدور في العربية السعيدة من أحداث دامية

.حتىطفت على السطح:

قهقهة. النوته. المشطرة من’ ..نهيق الحمير

…نقيق الضفادع….نعيق الغربان…”لما سلبت من وعن

الجنتين حرية العقيق.. وجرالربابة. شاي الكبوس.

صار اليمانون متراوحين بين الإيقاع الهندي المنفوخ

بقراميش بطاطس نعمان.. بسلم موسيقي بدين متخم

للللللللللللللللله….للللللللللللللللللللللللاه…للااااااااااااااااااه

(والشرح يشتي جنابي) “1”…افتح ياسمسم أبوابك

نحن الأطفال…الذين يشيبون عندالفجر.. وكل ذي

منصب. وظيفي فر. لصا. بالتابوت خوفا من معبد

جوركي المشيد في قلب أديس أبابا…وعلى القرن

الأفريقي لافرق بين جسري. النور. والمسيب

الجمل قادر على حمل أربعة…والأربعة عاجزون عن

حمل جمل………. (هديني واهديني وادوه)”2″…..

لاجدوى. من ترنيمة. ذكرى الأبيض العابرة. من قناة

السويس إلى الاخدود…… موشحة من. تريكو غزال المقدشية..”3″…..

أيها الساقي اليك المشتكى **قددعوناك وإلم تسمع

والنتيجة..

جذب الزق إليه واتكا *** وسقاني أربعا في أربع

هيدبا هيد….( شفت ناقش الحنا. يابوي…اربع سنين

واربع وهذه ياحبيبي التاسعة.. )”4″……

أما الايقاع الآخر ..فهو للسواد الاعظم … من

الشعب ..هزيل البنية …أعمى اللحن …رث الوثر

مصاب. بفقر. .الدم………والفقر المدقع. حصري على

خمسة. وعشرين مليون نسمة ……….بتسالي طرزان

المتفاقمة…جوعا. وعطشا. وهكذا . دواليك:–

أووووووووه

آآآآآاااااااااااااااااااااااااه ه ه ه ه ه ه ه.

وفي قدمي حنين خفان ايطالي طورا.وتارة قبرصي

. ولكن تقليعة العصرالرقمية……..ههههههههه…….أيان

وأين. وكيف. اصبح كل امرئ.. عاريا.. حافيا.. مشردا

وهو في. بلد. البن والعنب ????????!!!!!!!!!!

…وحسبه. وكفاه. عند اجتراعه. شربة. ماء سماعه

من قطرات عندانسكابها من الدلو وخلال مرورها في

حنجرته .. الله ….. ..الله…الله…الله…الله……………….
….
فالكل أدرك الآن عند إزاحة الستارللمسرحية

الهزلية..أنه ولد…أمس. في العصر الحديث وغدايقض

نحبه. في العصر الحجري…ووعى. ان الإيقاعين

وجهان لعملة واحدة لحظة يشيرإليه الاحتضار

بفحوى المثل القائل:”وافق شن طبقه”

بقلم صالح.. راشد

……………….. ………….هوامش::—-

*-القهوة..

1-لازمة موسيقة من زفة الاعراس لفنان اليمن الكبير

أيوب طارش مفخرة النشيدالوطني للفضول

2-عقلة كورس لزفة اشتهرت بهامدينة عدن

3-غزال بنت أحمد بن علوان شاعرة وحكيمة من

شعراء العامية في اليمن واشتهرت بالمقدشية نسبة

إلى قبيلة المقادشة.. من مواليد مديرية ميفعة عنس

محافظة ذمار.. توفيت بعد1266هجرية/1822م

افردلهاالراحل الكبيرالأديب والمفكرعبدالله البردوني
دراسة عن شعرها

4-فاصلتان غنائيتان من التراث اليمني…وهيدباهيد

جملة بلهجة من لهجات الجمهورية اليمنية ..يقولها الحادي عنداناخته لجمله أوناقته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*