عشـقٌ أسـيـر,, بقـــــــــــــلم : مصطفى العويني ,, مجـــــــلة غـــــــرام اليــاســـــــــــمين

_عشـقٌ أسـيـر_
عشقٌ تمـــــادى فلا أ بغيه ينتصر
يهمى فيهمى العصفٍ والمـطر
_
بين الضلوع قد خَبَـــــأت عاشقتي
كالسِّر تبقى ويبقى الصـــفو والضجر
_
مثل الرسائـــل للعشَّاق أحفظها
فيها المحبة والأزهار والعــــــــطر
_
عشقي تَحَلَّى وفي صبرٍ وفي أمل
منه ابتلائي أعيش العمر أنتظر
_
بين الأماني والأشواق مُلـــهمتي
عشقُ الخلود يحيا العمر والدهر
_
يا مُلهم الصبر إن الصبر منكسرٌ
ما أثقل الصبر والعشاق تنــــدثر
_
لا آبه الدهر أيدي الدهر آسيةٌ
لا يؤمن الدهر مذ أيامه خطر
_
وأعشق الوحي للأسماء أجملها
أبدي ندائي له في الحــلم يأتمر
_
هل لي بقدرٍ عيـون الفجر ترسمها
يندي صِبايَ مشيبٌ دام أو كِــَــــبر
_
عادت جديداً بأسماءٍ على فِكري
أُهدي حنيني وبالأشـــواق أستتر
_
عشقي الأسير وكم قد بت أكلمه
يكفي أيا عمر أني عدت أحتضر
_
كالصبح أُرسل في الإشــراق أمنيتي
فالشوق طاف على الأجفان ينهمر
_
أُوصي انفصالي يليل الصب يغلبني
وأقطع الوصـــل حيث البـعد والهــجر
_
أهدي التحيـــةً مثــل القطر نكهنها
قلبي المتـــيم يهــــواها ويعتــصر
_
لو يعلم العشاق ما أخفيت في كبدي
من عشق محبوبتي يا ليتهم خبروا
بقلمي
مصطفى العويني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*